المسيح السوري بريشة بديع جحجاح

قيامة المسيح هي قيامة للمحبة, قيامة للإنسانية، قيامة للسلام.
فقام الفنان بديع جحجاح برسم هذه اللوحة المسماة بالمسيح السوري وقام باستبدال تاج الشوك بتاج أخر زين رأس السيد المسيح ومكون من رموز دوران كرمز التكوين و الجوهر والمحبه ورباعية أفلا……
كلها رموز تفيد في الوعي الإنساني وترتقي بالإنسان جهة الحب والحق والعدل
نتمنى ان يعود هذا العيد على جميع أمم الأرض بالخير والحب والحق والعدل والسلام.

عيد فصح مجيد وأعياد سعيدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

سلة المشتريات

تسجيل الدخول

Back to Top